عن الشركة | مارس 13, 2022

بحضور سعادة وزير الرياضة والشباب والرئيس التنفيذي لـ Ooredoo قطر:

مشاركة كبيرة في ماراثون Ooredoo الدوحة 2022

السباق سجل حضور 2000 مشاركاً ومشاركة وتقديم فئة الأدعم لأول مرة

الدوحة، قطر

أعلنت Ooredoo بأن ماراثونها السنوي قد حقق نجاحاً كبيراً. وكان ماراثون Ooredoo الدوحة 2022 قد أقيم يوم الجمعة 11 مارس بعد أن تأجل بسبب ظروف الجائحة.

ويعد ماراثون Ooredoo الدوحة أحد أبرز الفعاليات الرياضية شعبية في قطر، وأقيمت نسخة هذا العام في مدينة لوسيل لأول مرة. وانطلق الماراثون عند تمام الساعة 6:30 صباحاً مع سباق الماراثون الكامل ونصف الماراثون، لتنطلق بقية الفئات بعد ذلك تباعاً.

وشارك في الماراثون عدد كبير من المتسابقين وصل إلى 2000، أما الماراثون الافتراضي الذي أقيم من 8 ولغاية 11 مارس فقد شهد مشاركة 1745 عداء وعداءة. كما شهد الماراثون مشاركة عدد من المتسابقين المحترفين الذين قدموا إلى قطر خصيصاً لهذه الغاية جنباً إلى جنب مع المتسابقين من داخل قطر.

كما شهدت نسخة هذا العام إضافة نوعية ومميزة لأول مرة إلى الماراثون تمثلت بتقديم فئة “الأدعم” الخاصة بالمواطنين القطريين. ومن خلال هذه الفئة، سيتم تتويج المواطنين القطريين الحاصلين على أفضل توقيت في كل سباق.

وشهد الماراثون حضوراً جماهيرياً كبيراً على طول مسار السباق بمدينة لوسيل لتشجيع المشاركين والاستمتاع بالمناظر الجميلة والهندسة العمرانية المتطورة للمدينة.

وأقيم الماراثون بحضور سعادة السيد صلاح بن غانم العلي وزير الرياضة والشباب، والذي أعطى شارة الانطلاق للماراثون وأبدى إعجابه بحسن التنظيم والتطور الملحوظ على مرافق السباق، خاصة قرية ماراثون Ooredoo الدوحة.

وعن هذا النجاح، قال الشيخ محمد بن عبدالله آل ثاني، الرئيس التنفيذي لـ Ooredoo قطر: “سررنا جداً برؤية هذا العدد الكبير من المشاركين في ماراثون هذا العام سواء ممن جاؤوا من خارج الدولة نظراً للسمعة التي يتميز بها للسباق، أو المواطنين والمقيمين من داخل قطر الذين حرصوا على التدرب طوال العام استعداداً للمشاركة. ويأتي تنظيم هذا الماراثون سنوياً في إطار حرصنا على دعم الأنشطة التي تشجع على ممارسة الرياضة كجزء أساسي من استراتيجية المسؤولية الاجتماعية في الشركة، وكدليل واضح على التزامنا غير المحدود تجاه المجتمع. وأود التوجه

بالشكر الجزيل إلى جميع الجهات الراعية والمتطوعين الذين قدموا لنا الدعم هذا العام، وأهديهم هذا النجاح الكبير الذي حققناه هذا العام.”

وكان ماراثون Ooredoo الدوحة قد انطلق لأول مرة عام 2013 بهدف تشجيع المواطنين والمقيمين على ممارسة الرياضة واتباع نمط حياة صحي. ومع مرور السنوات، أصبح أحد أكثر الفعاليات الرياضية شعبية في قطر، ليستقطب أفضل العدائين في العالم، ما منح الفرصة للعدائين المحليين للمشاركة جنباً إلى جنب مع المحترفين. كما يعد الماراثون جزءاً من التقويم الرياضي الحافل على مدار العام، في الوقت الذي تواصل فيه Ooredoo دعم مختلف الفعاليات التي تشجع على ممارسة الرياضة والحفاظ على الصحة.

وضمن إطار استراتيجية المسؤولية الاجتماعية للشركة أيضاً، والتزاماً بدعم جميع المجتمعات التي تتواجد فيها، ستعمل Ooredoo على تخصيص عائدات الماراثون للأعمال الخيرية كما جرت العادة. وهذا العام، سيذهب جزء من ريع الماراثون لصالح برنامج “لكل القدرات” التابع لمؤسسة قطر، والجمعية القطرية للسرطان.