عن الشركة | نوفمبر 4, 2020

بالتعاون مع مركز بورشه لدعم الجهود في مجال الاستدامة

الدوحة، قطر
أعلنت Ooredoo عن التعاون مع مركز بورشه الدوحة، شركة البراق للسيارات ذ.م.م، لتركيب محطات Ooredoo لشحن السيارات الكهربائية في مقرات الشركة. وبحسب الخطة، سيتم تعميم هذه المبادرة على 3 من مقرات Ooredoo في المستقبل القريب بهدف التشجيع على استخدام وسائل النقل قليلة الإنبعاث الكربوني.
وتأتي هذه المبادرة الجديدة ثمرة تعاون مشترك لدعم الاستدامة والحفاظ على البيئة. ومن المتوقع أن يسهم اللجوء إلى السيارات الكهربائية والهجينة مع مرور الوقت بالتخفيف من الآثار السلبية على البيئة. إذ تتميز المركبات الكهربائية بعدم إصدار أي انبعاثات تذكر، فيما تتميز السيارات الهجينة بانخفاض مستوى الانبعاثات مقارنة بالسيارات التي تعمل بالوقود الأحفوري.
وسيتمكن الموظفون من شحن سياراتهم الكهربائية أثناء التواجد في العمل، ما سيشجعهم على اقتناء مثل هذه السيارات للتنقل بشكل مستدام. كما سيتمكن عملاء الشركة من استخدام محطات الشحن أثناء زيارة مقرات الشركة للقيام بمختلف المهام.
وعن هذه المبادرة، قال يوسف عبدالله الكبيسي، رئيس العمليات في Ooredoo قطر:  “مع تواصل جهود الاستدامة في الشركة، سواء كجزء من مسؤوليتنا الاجتماعية أو التزامنا بأهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة، من المهم جداً بالنسبة لشركتنا أن نفكر بأسلوب شمولي وموسع. وبالنظر إلى أن هذا الالتزام يأتي في صميم عملياتنا، فمن الطبيعي أن ندعم موظفيا للمشاركة في هذا الالتزام،. كما أن توفير هذه الخدمة لعملائنا الكرام لشحن سياراتهم أثناء التواجد في مقراتنا يمنحهم ميزة جديدة. ونحن سعداء جداً للعمل مع علامة تجارية عالمية مثل بورشه لتنفيذ هذه المبادرة المميزة.”

من جانبه، قال سلمان جاسم الدرويش، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمركز بورشه الدوحة: “إن الشراكة الاستراتيجية مع Ooredoo تتماشى مع التزام بورشه بمستقبل التنقل الكهربائي وخفض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون. وتواصل بورشه استثماراتها الكبيرة في مجموعة منتجات E-Performance بطرح طرازات تايكان 4S وتايكان توربو وتايكان توربو S الكهربائية بالكامل، والتي أصبحت متوفرة للطلب حالياً، وتعتبر سهولة الوصول إلى محطات الشحن جزءاً لا يتجزأ من تلك الاستثمارات. ولن تكون محطات الشحن متاحة فقط لمالكي سيارات بورشه الكهربائية والهجينة فحسب، بل لزوار وموظفي Ooredoo أيضاً“.