عن الشركة | فبراير 26, 2022

في مؤتمر صحفي موسع للاعلان عن التفاصيل الجديدة:

  • ماراثون Ooredoo الدوحة 2022 يقام في لوسيل
  • إضافة فئة “الأدعم” لتتويج المتسابقين القطريين بأفضل توقيت
  • تخصيص جزء من ريع السباق لبرنامج ( لكل القدرات) بمؤسسة قطر

الدوحة، قطر

نظمت Ooredoo مؤتمراً صحفياً خاصاً يوم الخميس 24 فبراير للإعلان عن التفاصيل المتعلقة بماراثون Ooredoo الدوحة 2022، والذي سيقام يوم الجمعة 11 مارس.

وخلال المؤتمر الصحفي، كشفت Ooredoo عن عدد من التغييرات التي ستشهدها نسخة هذا العام، مثل المسار الجديد في السباق، كما كشفت عن الجوائز المخصصة للفائزين. وكشفت كذلك عن خططها لتنظيم الماراثون الافتراضي وإمكانية المشاركة في السباق عن بعد خلال الفترة من 5 ولغاية 11 مارس. كما أعلنت Ooredoo عن فئة “الأدعم” الجديدة، والمخصصة لتتويج المواطنين القطريين الحاصلين على أفضل توقيت في كل سباق.

وأبرزت الشركة خلال المؤتمر الصحفي أهمية الموقع الجديد للسباق، والمزايا التي سيجلبها للمتسابقين والجمهور، وأهمية فئة “الأدعم” المستحدثة لأول مرة في تعزيز حضور المتسابقين القطريين في هذه النسخة والنسخ المقبلة من الماراثون، والفعاليات الرياضية بشكل عام.

ونوهت Ooredoo إلى الرعاية التي يحصل عليها الماراثون وأهميتها في جهود تحقيق الأهداف البيئية والاجتماعية والحوكمة التي رسمتها الشركة من خلال تشجيع أفراد المجتمع على ممارسة الرياضة واتباع أسلوب حياة صحي.

وكما جرت العادة، سيذهب ريع السباق لدعم الجهات الخيرية، وسيخصص جزء من الريع هذا العام لبرنامج “لكل القدرات” التابع لمؤسسة قطر.

وفي هذا الصدد، قال صباح ربيعة الكواري، مدير إدارة العلاقات العامة في Ooredoo: “نحن سعداء جداً بالمضي قدماً في تنظيم ماراثون Ooredoo الدوحة بنسخة 2022، كما نعتز بالتزامنا الاستراتيجي في التشجيع على ممارسة الرياضة واتباع أسلوب حياة يتميز بالصحة والنشاط. كما نود التأكيد أيضاً على التزامنا بالإجراءات الاحترازية المتبعة للحفاظ على أمن وسلامة جميع المشاركين والجماهير، والتنويه إلى أن الأعداد هذا العام ستكون مدروسة بما يتناسب مع الإجراءات.”

وخلال المؤتمر الصحفي، وجهت Ooredoo الشكر لجميع الجهات الراعية، وأكدت على دورهم الفاعل في إنجاح هذه الفعالية الرياضية الجماهيرية. وتضم قائمة الراعي البلاتيني للسباق الهيئة العامة للسياحة وشركة الديار القطرية والخطوط الجوية القطرية. أما قائمة الراعي الذهبي فتضم أسباير وسبيتار وإعلان وكيومنيكيشن وDr. Mood، فيما تضم قائمة الراعي الفضي المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين وشركة بلدنا ومياه الريان ووزارة الداخلية وQFSA وبرنامج “لكل القدرات” التابع لمؤسسة قطر.

من جانبه، قال سعادة السيد أكبر الباكر، الرئيس التنفيذي لمجموعة الخطوط الجوية القطرية: “يعتبر ماراثون Ooredoo الدوحة 2022 مثالاً جليّاً على أهمية الرياضة ومكانتها الرئيسية لدى المجتمع القطري. ولعلّ ما يميّز هذا السباق عن غيره، هو الفكرة المبتكرة للسباق الافتراضي، مما يجعل من هذا الماراثون حدثاً أكبر وأكثر شمولية ويضم مختلف الفئات، بما فيهم أولئك الذين يفضّلون الركض بشكل فردي”.

وأضاف سعادة السيد الباكر:”وتواصل الخطوط الجوية القطرية دعم هذا الماراثون السنوي المرتقب، لأنه يهدف إلى تشجيع المجتمع المحلي على ممارسة الرياضة، الأمر الذي يعدّ امتداداً طبيعياً لمهمة الناقلة الوطنية لدولة قطرالمتمثلة في التقريب بين الشعوب من خلال الرياضة”.

وقالت الجازي طالب الحنزاب، مديرة البرامج المجتمعية في مؤسسة قطر: ” نحرص في مؤسسة قطر على تطوير حركة تناسب كل القدرات من خلال إنشاء برنامج مستدام ومعترف به دولياً يوفر للأفراد احتياجات خاصة وفرصاً لتحقيق وإطلاق إمكاناتهم عبر برنامج رياضي متاح لجميع الفئات المستهدفة. نشكر Ooredoo على تبرعهم السخي لدعم برنامجنا الذي ساهم في دعم العديد من أفراد المجتمع، ونتطلع لمتابعة نسخة جديدة ناجحة من الماراثون”
بدوره، قال السيد/ أحمد محمد السادة، مدير مكتب الرئيس التنفيذي لشركة الديار القطرية: ” نرجو التوفيق لشركة Ooredoo في تنظيم الماراثون، وللمشاركين تحقيق النتائج التي يصبون إليها. كما نأمل أن يستمتع الجميع بالمسار الجديد للسباق بمدينة لوسيل، والتعرف على الإمكانات الكبيرة والوجهات الخلابة في المدينة.” كما أكد السادة على أن تنظيم ماراثون Ooredoo الدوحة 2022 بمدينة لوسيل يأتي ليؤكد على التزام شركة الديار القطرية بمسؤوليتها تجاه المجتمع ودورها الكبير في دعم وتشجيع الرياضة في قطر.